جانب من تدريبات «السماوي» في معسكر باكو (تصوير المركز الاعلامي)


السالمية يبحث عن طائرة خاصة إلى النجف ... والفنيني والخطيب والدباغ يلتحقون بالتدريبات غداً

يلتقي الفحيحيل ودياً السبت... وإجماع على نجاح «معسكر باكو»
  • 14 أغسطس 2019 12:00 ص
  • الكاتب:| كتب صادق الشايع |
  •  16

يباشر فريق كرة القدم في نادي السالمية تدريباته، غداً، على استاد ثامر وذلك عقب يومين من الراحة منحها المدرب الفرنسي ميلود حمدي بعد العودة من عاصمة أذربيجان، باكو حيث خاض «السماوي» معسكراً تحضيرياً لمدة 18 يوماً، استعداداً للموسم الجديد والذي يستهله بمواجهة قوية مع مضيفه القوة الجوية العراقي في ذهاب دور الـ32 للبطولة العربية للأندية «كأس محمد السادس» في 29 أغسطس الجاري.
وينتظر أن يشهد مران الغد تواجد لاعب «الأزرق» مبارك الفنيني، والسوري فراس الخطيب والفلسطيني عدي الدباغ بعد انتهاء مشاركاتهم مع منتخباتهم في بطولة غرب آسيا التاسعة بالعراق.
ويتضمن برنامج الاعداد لمواجهة القوة الجوية خوض مباراتين وديتين بناء على طلب المدرب، الأولى أمام الفحيحيل السبت المقبل، والثانية مع «الكويت» في 21 من الشهر الراهن.
الى ذلك تقرر ان يغادر الفريق في 26 الجاري الى مدينة كربلاء العراقية والتي ستستضيف لقاء ذهاب البطولة العربية وذلك عبر مطار النجف، وتقوم ادارة النادي بتحركات مكثّفة لتوفير طائرة خاصة لنقل الوفد الى هناك لضمان العودة الى البلاد بعد نهاية المباراة وعدم انتظار الرحلات المغادرة من مطار النجف.
وخاطبت ادارة النادي اللجنة الأولمبية الكويتية برئاسة الشيخ فهد الناصر بهذا الشأن.
وكان «السماوي» أنهى معسكره التدريبي في باكو بالتغلب على نيفتشي الأوزبكي 4-1 في آخر المباريات الودية التي خاضها هناك.
وسجل أهداف الفريق الأردني عدي الصيفي «هدفين» والبرازيلي باتريك فابيانو وبدر جمال.
ودخل المدرب ميلود حمدي اللقاء بتشكيلة ضمت نواف المنصور في حراسة المرمى، ومحمد الهدهود وومساعد ندا وأليكس ليما وفهد المجمد في الدفاع، وعبدالرحمن الرياحي وعايد حسن ونايف زويد وعدي الصيفي وفيصل العنزي في الوسط، وفابيانو في الهجوم.
وفي الشوط الثاني، اشرك المدرب سعد فؤاد وبدر جمال ومحمد الهويدي وفواز عايض وخليفة الراجحي وحمد القلاف بدلاً من الهدهود والعنزي وعايد وزويد وفابيانو والرياحي.
وكان الفريق خاض ثلاث مباريات أخرى في المعسكر أمام فريقين أذريين هي ساباديل الذي واجهه مرتين فخسر في الأولى 1-2 وتعادل في الثانية 1-1، وقِبلة وخسر صفر-2.
وشهد اللقاء الظهور الأول للمدافع البرازيلي أليكس ليما مع السالمية بعد تم التعاقد معه رسمياً قادماً من كاظمة، لينضم الى قائمة «أجانب» الفريق والتي تضم الصيفي والخطيب والدباغ وفابيانو، فيما تم صرف النظر عن ضم قائد منتخب غينيا بيساو، زيزينيو.
من جهته، تقدم رئيس الوفد الى معسكر باكو، طارق العيدان بالشكر الى جميع اللاعبين والجهازين الفني والاداري على ما بذلوه من جهود، وروح التعاون التي أظهروها خلال فترة المعسكر، معرباً عن ارتياحه لما حققه المعسكر من نجاح وفي جميع النواحي حيث خاض 4 مباريات مع فرق من الدرجة الأولى في اذربيجان.
وفي تصريحات لموقع النادي بعد نهاية المباراة مع نيفتشي، أكد عدد من اللاعبين على نجاح المعسكر والاستفادة الكبيرة التي حققها الفريق منه.
وقال عدي الصيفي: «خضنا معسكراً طويلاً، وأشكر زملائي اللاعبين على ما ابدوه من التزام وانضباط، واتمنى ان نكون قد خرجنا بالفائدة المرجوة، ونعد جمهور النادي بالعمل على تحقيق أحد ألقاب الموسم المقبل، لأنهم يستحقون ذلك».
بدوره، اعتبر اللاعب الشاب فواز عايض ان المعسكر جاء للاعداد قبل خوض البطولة العربية، وخاض الفريق خلاله 4 مباريات قوية، متمنياً ان تحقق الفائدة المنتظرة من وراء خوض هذه المباريات.
أما البرازيلي فابيانو، فقال: «أنهينا المعسكر التدريبي بخوض مباراة أخيرة مع نيفتشي الأوزبكي وحققنا فيها الفوز برباعية، ونحن جاهزون لخوض غمار البطولة العربية ومواجهة القوة الجوية العراقي».
وأخيراً، اعتبر لاعب الوسط نايف زويد أن الفريق خاض خلال المعسكر تجارب ودية على مستوى عال استفاد منها اللاعبون كثيراً، وعززت من جاهزيتهم للبطولة العربية.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا