قوات الحكومة السورية تسيطر على عدة بلدات أثناء تقدمها في إدلب

قال المرصد السوري لحقوق الإنسان ووسائل إعلام سورية رسمية، اليوم الأحد، إن قوات الحكومة سيطرت على عدة بلدات في محافظة إدلب شمال غرب البلاد، وسط حملة استأنفها الرئيس السوري بشار الأسد لاستعادة السيطرة على آخر معقل للمعارضة المسلحة في البلاد.
وقال المرصد إن ست بلدات في ريف إدلب أصبحت تحت سيطرة قوات الحكومة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية.
وأضاف المرصد أن تقدم القوات الحكومية المدعومة بقصف جوي روسي مكثف قربها من أطراف معرة النعمان وهي مركز حضري استراتيجي على بعد نحو 33 كيلومترا إلى الجنوب من مدينة إدلب وتقع على طريق سريع بين دمشق وحلب.
وتواصل القوات الحكومية التقدم لعمق المنطقة الخاضعة لسيطرة المعارضة المسلحة على الرغم من اتفاق بين تركيا وروسيا، الداعمتين لطرفين متناحرين من الصراع، على وقف لإطلاق النار في 12 يناير.
ونقلت الوكالة العربية السورية للأنباء عن مصدر عسكري قوله «أعمال الجيش لن تختزل بالرد على مصادر نيران التنظيمات الإرهابية المسلحة بل ستشمل عمليات ميدانية كاسحة لا تتوقف قبل اجتثاث ما تبقى من الإرهاب المسلح بكل مسمياته وأشكاله».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا