3 أصدقاء تنافسوا على مزيونة «عفست» ليلة أنس

تبادلوا الضرب وأحدهم انطق بـ «طفاية»

أشعلت فتاة مزيونة الغيرة بين ثلاثة أصدقاء غابوا عن الوعي، وتنافسوا عليها خلال وجودهم في سهرة حمراء دارت رحاها في إحدى الشقق، فتبادلوا الضرب وأصيب أحدهم بجرح قطعي في الرأس بعد الاعتداء عليه بـ«طفاية» سجائر زجاجية على رأسه، وجارٍ التحقيق مع الأطراف.
وفي التفاصيل فإن الأصدقاء، وبينما كانوا داخل إحدى الشقق برفقة فتيات احتسين معهم الخمر، بادر كل منهم للفوز بإحداهن، وإبعاد رفيقه عنها، وأمام إصرار كل واحد على أن تكون من نصيبه اشتعلت نار الحقد بينهم، ولكونهم خارج نطاق التغطية، زادت الأمور سوءاً وتبادلوا الضرب بكل ما طالته أيديهم، لدرجة أن أحدهم انهال على زميله بـ«طفايّة» سجائر زجاجية وأصابه بجرح في الرأس وتناثرت دماؤه في كل مكان فضلاً عن وابل من السب والشتم، الأمر الذي استدعى الفتيات إلى الهرب من الشقة خشية أن يتعرّضن للأذى.
أحد قاطني العمارة، وبعد انزعاجه من جيرانه، أبلغ الجهات الأمنية فانتقل إلى الموقع رجال الأمن وفنيو الطوارئ الطبية، وتم تقديم الإسعافات الأولية للمصاب ونقل إلى المستشفى تحت حراسة أمنية لتلقي العلاج واقتيد الآخرون إلى المخفر، وبعد خضوع المصاب للعلاج اقتيد إلى المخفر، وتبين أن الأشخاص الثلاثة مواطنون، وهم خارج نطاق التغطية، بسبب احتساء المشروبات الروحية، وكشف التحقيق معهم أن سبب الخلاف فتاة حضرت وعفستهم وراحت!
وأفاد مصدر أمني بأنه «تم التحفظ على الأشخاص، وجارٍ التحقيق معهم في ملابسات الواقعة تمهيداً لاتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بشأنهم».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا