مالطا تنقذ 45 مهاجراً في المتوسط

  • 19 سبتمبر 2019 01:33 ص
  • الكاتب:(أ ف ب)

أنقذت السلطات المالطية أمس الأربعاء 45 مهاجراً كانوا يواجهون صعوبات على متن قارب خشبي في البحر المتوسط، بينهم امرأة حامل معرضة لخطر الإجهاض، أجلتها السلطات في مروحية فيما نقل الآخرون إلى سفينة تابعة لخفر السواحل.

وأعلن متحدث باسم خفر السواحل المالطيين «نقل المهاجرون إلى زورق دورية وهم بطريقهم إلى مالطا»، مؤكداً أن المرأة «نقلت في مروحية» لكن لم يقدم تفاصيل عن وضعها الصحي.

ووجه المهاجرون في وقت سابق نداء استغاثة إلى رقم طوارئ منظمة «ألارم فون»، وهو مخصص للمهاجرين في حال واجهوا صعوبات في المتوسط ويتولاه متطوعون، وقالوا إن القارب الخشبي الذي كانوا على متنه بدأ بمواجهة صعوبات بعد يومين في البحر.

وكتبت «ألارم فون» على تويتر «امرأة حامل تنزف وربما خسرت جنينها»، مضيفةً أن المياه قد نفدت من الأشخاص الموجودين على القارب وبينهم أطفال.

من جهتها، قالت منظمة سي ووتش إنترناشونال «نحض القوات المسلحة المالطية على إرسال قارب إنقاذ قبل أن يتدهور الوضع»، وأرسلت المنظمة الإنسانية طائرتها «مونبيرد» للتأكد من موقع القارب.

وتبحث بدورها السفينة «أوشين فايكينغ» الإنسانية التي تديرها منظمتا «أس أو أس المتوسط» و«أطباء بلا حدود» عن مرفأ آمن لانزال 110 أشخاص أنقذتهم الثلاثاء.

وأكدت أطباء بلا حدود أن السلطات الليبية طلبت إرسال هؤلاء الى ليبيا وهو ما ترفض المنظمة الإنسانية القيام به.

وتذكر الأمم المتحدة ومنظمات إنسانية بأن الأشخاص الذين يرسلون إلى ليبيا يواجهون انتهاكات لحقوق الإنسان في مراكز الإيواء الرسمية كما تلك غير القانونية.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا