توافد المخالفين للاستفادة من «الإعفاء» متواصل.. واليوم الأخير للجالية الفيليبينية

لليوم الخامس على التوالي لاستقبال الجالية الفيليبينية المخالفة لقانون الإقامة، توافد العديد من المخالفين لتعديل أوضاعهم والاستفادة من قرار «الإعفاء» من الغرامات وتكاليف السفر الصادر من وزارة الداخلية استعداد لترحيلهم عن البلاد.

وقد تجاوز عدد  النساء الـ 240 بالإضافة الى 25 رجلا و 33 طفلا، علما أن اليوم هو الأخير بالنسبة للجالية الفيليبينية في البلاد على ان يبدأ المركز غدا في استقبال المخالفين من جنسية أخرى.

وفي هذا الصدد، قال مدير العلاقات العامة والإعلام الأمني في وزارة الداخلية العميد توحيد الكندري لـ«الراي» إن قرار إعفاء مخالفي الإقامة من الغرامات المالية فرصة ذهبية لا تعوض لمن يرغب بالمغادرة والعودة إلى البلاد مجددا.

مستندات لها علاقة

الصور

  • شارك


اقرأ أيضا