خوسيه مارتينيز


مارتينيز «جاهز»... ويوسف «لا يعاني»

  • 26 أغسطس 2019 12:00 ص
  •  24

شدّد مدرب العربي، الإسباني خوسيه إيغناسيو مارتينيز، على ان فريقه جاهز لمباراة اليوم، والتي تأتي في وقت مهم، بعد الاستعداد المرضي في معسكر إسبانيا، مشيرا الى ان «الأخضر» يطمح إلى تحقيق أفضل نتيجة ممكنة قبل لقاء الاياب.
وقال خلال مؤتمر صحافي أمس: «وفرت لنا إدارة العربي أفضل سبل النجاح وتجاوبت معنا في كل شيء، لكننا سنواجه خصما يتمتع بثقل ويملك لاعبين دوليين ومدربا مستمرا معه منذ الموسم الماضي. امامنا 180 دقيقة من مباراتين اولاهما مهمة جدا (اليوم) علينا ان نخرج منها بأفضل نتيجة ممكنة قبل ان نلعب على أرض الخصم».
واكد انه لا ينظر الى نوعية المباريات في بداية الموسم سواء كانت محلية او ضمن بطولة دولية مهمة كما يحدث اليوم، بل انه يضع في اعتباره كل خصم على حدة وكيفية مواجهته وتجاوزه، بغض النظر عن المناسبة او الحدث.
وعن رؤيته للعربي بعد اسابيع من تسلمه المهمة، اجاب مارتينيز: «لعبنا امام فرق قوية في دوري الدرجة الثانية الإسباني، وحققنا نتائج مرضية ومستوانا يتصاعد تدريجيا وهذا ما يهمني لانني اسعى الى بناء فريق للمستقبل واعتقد بأننا نتطور يوما بعد يوم».
وبسؤاله عن التعاقدات التي ركزت على خطي الوسط والهجوم في الوقت الذي يحتاج فيه الى قلب دفاع، أوضح: «اجريت تحليلا للفريق قبل قدومي لمعرفة احتياجاته، ورأيت اننا لا نعاني هجوميا بوجود هداف الدوري حسين الموسوي. اعتمد على فلسفة توازن بين المتطلبات الدفاعية والهجومية، فاستعنت بتوريس ورودريغيز لتغطية الناحية الدفاعية، في حين يميل اداء حامد اسماعيل والسنوسي الهادي للتراجع الى الخلف ودعم الخطوط الخلفية».
من جهته، اعتبر مدرب الاتحاد طلعت يوسف خلال المؤتمر ذاته، ان القاعدة الجماهيرية للعربي لا تخفى على احد، وتعد دافعا ايجابيا لاصحاب الارض، مضيفا: «لكن لا تنسوا ان لدينا حوالي 11 مليون مواطن يؤازرونا في الاسكندرية ايابا».
وأكد أن الاتحاد لا يعاني في أي من مراكزه، وقال انه مستعد للقاء بعدما راقب العربي وعرف نقاط ضعفه وقوته.
وعن معاناة فريقه جراء الطقس الحار والرطوبة في الكويت، أجاب: «تلقينا تحذيرات عن الاجواء هنا قبل القدوم، لكننا لم نشعر بأي مشكلة بعدما أجرينا تدريبنا الأول هنا».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا