الحسن والمطيري خلال الملتقى (تصوير سعود سالم)


مشاري المطيري...فَصَلَ النفط عن التربة

ديوان النهام احتفى به وبزميله جاسم الحسن لما حققاه من براءات اختراع

أكد المخترع الكويتي الدكتور مشاري المطيري، الحاصل على المركز الأول ضمن 185 مخترعاً، في مسابقة مخترعي العالم التي أقيمت في جنيف، أنه استطاع الحصول على براءات اختراع خلال الفترة الماضية، مشيراً إلى أن طموحه لن يتوقف عند ما حققه من إنجازات واختراعات، بل سيستمر لتحقيق المزيد من الإبداعات والإنجازات التي ستسهم في تحقيق الكثير من الفوائد للمجتمع.
وتحدث المطيري، في ملتقى ديوان النهام الأسبوعي، مساء أول من أمس في منطقة السلام، حيث احتفى الديوان به وبزميله العميد السابق لكلية العلوم بجامعة الكويت الدكتور جاسم الحسن، لما حققاه من براءات اختراع لها فوائد وإيجابيات في مجالات الطب والبيئة.
وأضاف، «خلال بحث الدكتوراه الذي استمر 4 سنوات، وجدت طريقة صديقة للبيئة من خلال استخدام الماء، بحيث نفصل النفط عن التربة»، مبينا أن ذلك يتم من خلال الاعتماد على قواعد محددة، وعبر زيادة قطبية الماء، بحيث أصبح كأنه محلول، استنادا على الآية الكريمة (وجعلنا من الماء كل شيء حي)، والبحث صنف في المركز الرابع في أوروبا كأفضل بحث دكتوراه العام 2017».
وتطرق إلى الدعم الأميري السامي للشباب والمخترعين، وقال «لا أنسى كلمة سمو الأمير عند اجتماعه مع ممثلي المجلس الأعلى للتخطيط، حيث وجه إليهم رسالة أصبحت أرددها في كل لقاء أظهر به، حيث قال لهم سموه: (أي شخص مقدم على شيء لا يوقفه عجز مالي ولا غيره). وتلك الكلمات للأمانة كنت أفضلها وأكتبها بماء من الذهب، فكل رجل مؤمن بفكرة أو إنجاز أو هدف، لا يأخذ العجز المالي أو الإهمال شماعة يستند اليها، بل عليه أن يبذل ما في وسعه وإمكاناته.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا