جراحة ناجحة في القلب لملك إسبانيا السابق خوان كارلوس

يقول الأطباء إن العملية الجراحية في القلب التي أُجريت يوم أمس السبت لملك إسبانيا السابق خوان كارلوس كانت ناجحة.

ونقل الملك السابق إلى مستشفى كويرون في مدريد الجمعة.

وقال الملك الحالي فيليبي السادس لوسائل الإعلام خارج المستشفى إنه يشعر بالسعادة لنجاح العملية، معربا عن امتنانه للفريق الطبي.

وقالت لوتشيا ألونسو مديرة المستشفى إن الملك خوان كارلوس يلقى الرعاية في وحدة العناية المركزة، وهو أمر معتاد بعد الجراحات من هذا القبيل.

وحدد الأطباء موعد الجراحة في يونيو الماضي بعد فحص دوري للملك الذي احتفظ فخريا باللقب بعد تخليه عن العرش لابنه الملك الحالي في 2014.

وفي مايو أعلن خوان كارلوس قراره بالانسحاب من الحياة العامة وانقطع عما تبقى له من مشاركات مؤسسية وظهور منذ يونيو.

ولعب الملك دورا حيويا في السير بإسبانيا نحو الديموقراطية بعد موت الديكتاتور فرانثيسكو فرانكو لكن فترة حكمه التي استمرت 40 عاما تشوهت في السنوات الأخيرة وسط اتهامات بأنه أصبح منفصلا عن عامة الشعب وخاصة خلال الأزمة الاقتصادية من 2008 إلى 2014.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا