عبدالعزيز بن سلمان


عبدالعزيز بن سلمان من «دافوس»: زوروا السعودية... المشاهدة المباشرة أفضل

أكد أن تأشيرة المملكة تصدر في 5 دقائق
  • 24 يناير 2020 12:00 ص
  •  12

خسائر القرصنة قد تصل  إلى 6 تريليونات دولار

 الولايات المتحدة تسعى لاتفاق تجاري مع بريطانيا هذا العام


وكالات - قال وزير الطاقة السعودي الأمير عبدالعزيز بن سلمان، خلال مداخلة له في المنتدى الاقتصادي العالمي في «دافوس»، إنه «يمكن الحصول على تأشيرة زيارة المملكة في 5 دقائق، والمشاهدة المباشرة أفضل من التخيل... زوروا السعودية».
ولفت إلى أن السعودية لطالما كانت لاعباً مسؤولاً في قطاع الطاقة دولياً، مضيفاً «قررنا طرح أمثلة على مختلف قدراتنا في السعودية خلال استضافة قمة العشرين».
وأكد بن سلمان وعي المملكة لدورها في المساهمة بمكافحة التغير المناخي، مشيراً إلى «نيوم» مثال على خطواتها لدعم الطاقة النظيفة.
وقال وزير الطاقة السعودي «لسنا خائفين من البرهنة عن قدراتنا كمنتج لاعب ومسؤول، لا يمكن أن نقف مكتوفي الأيدي كمنتج للنفط دون تقديم الحلول حول الانبعاثات الضارة بالمناخ»، مشدداً على ضرورة إمداد العالم بكل موارد الطاقة المتاحة، «لاسيما أن 2.6 مليون من مواطني العالم لا يستطيعون الحصول على زيت الطهو النظيف، إن كان الدول الأفريقية أو غيرها من البلدان».
وفي السياق، أعلن المنتدى الاقتصادي العالمي إطلاق مبادئ جديدة لمكافحة القرصنة الإلكترونية الضخمة التي تشهدها شبكات الإنترنت في مختلف أنحاء العالم وحماية مستخدميها.
وأوضح المنتدى في بيان، أن هذه المبادئ صيغت بالتعاون مع كبرى شركات خدمات الإنترنت والاتصالات العالمية، متوقعاً أن يستفيد مليار مستخدم من تلك المبادئ الجديدة بما في ذلك المنظمات والهيئات التي تعرضت لهجمات الكترونية شرسة أيضاً.
وأوضح أن «مجرمي الإنترنت عادة ما يستخدمون هجمات قرصنة سهلة نسبياً وتتسبب في إحداث أضرار جسيمة، ويمكن أن يكون لها تأثير ضار عشوائي بخسائر قد تصل إلى 6 تريليونات دولار».
ولفت المنتدى إلى أن «تلك المبادئ تتعامل مع جميع التحديات التي تواجه امن الانترنت كما تمثل مبادرة رائعة لامكانية تعاون أصحاب المصلحة من القطاعين العام والخاص لتبادل وتطبيق أفضل الممارسات الصناعية التي لا تساعد فقط المنظمات المعنية ولكن مستخدمي الإنترنت بشكل عام».
من ناحيتها، عبّرت الولايات المتحدة عن أملها بالتوصل هذا العام إلى اتفاق تجاري مع المملكة المتحدة، في أعقاب «بريكست»، وفقاً لوزير الخزانة الأميركي ستيفن منوتشين.
وقال الوزير الأميركي إن الاتفاق «أولوية قصوى بالنسبة للرئيس دونالد ترامب ونأمل أن نبرمه معهم هذا العام، وهو ما سيكون، في رأينا، جيداً لهم ولنا».
بدوره، قال وزير المالية الفرنسي برونو لومير، إن فرنسا توصلت لاتفاق مع الولايات المتحدة حول أساس محادثاتهما المستقبلية في شأن ضريبة رقمية عالمية على مستوى منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية.
وأوضح «أجرينا محادثات مطولة مع وزير الخزانة الأميركي وأمين عام منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، ويسعدني أن أعلن لكم أننا توصلنا لاتفاق بين فرنسا والولايات المتحدة يوفر الأساس للعمل على فرض ضريبة رقمية».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا