الخارجية الأميركية تحذف من موقعها تعريف «أراضي السلطة الفلسطينية»

العمادي: «حماس» وإسرائيل لا ترغبان في الحرب

غانتس يعد بتعيين وزير عربي في حال شكل الحكومة


كوشنر يجمع بيانات الإعلام العربي لتوجيهه لدعم «صفقة القرن»


مصر تُغلق  معبر رفح 3 أيام


 

حذفت وزارة الخارجية الأميركية، اسم السلطة الفلسطينية، عن قائمة تعريف المناطق في الشرق الأوسط، وفق ما أوردت القناة العبرية السابعة، أمس.
وأضافت أن تلك المناطق كانت تعرف منذ فترة بمسمى «الأراضي الفلسطينية»، ثم حذفتها الخارجية وغيرتها إلى «أراضي السلطة الفلسطينية»، قبل أن تقوم بحذفها نهائياً.
جاء ذلك بعد جهود بذلت العام الماضي تم فيها إصدار أوامر من وزارة الخارجية بإزالة أي إشارة لكلمة «الأراضي المحتلة» وألحقت ذلك بإرسال تعليمات لسفاراتها حول العالم، وفق القناة.
من ناحيته، ينوي وزير الخارجية يسرائيل كاتس جمع تبرعات مالية بهدف نقلها لدول أجنبية لدعمها من أجل نقل سفاراتها من تل أبيب إلى القدس.
وفي واشنطن، وجه جاريد كوشنر مستشار الرئيس الأميركي دونالد ترامب، إدارته إلى جمع بيانات عن الإعلام العربي، وتغطيته لـ»صفقة القرن» منذ أغسطس 2018، في محاولة لدفعه إلى تأييد التحرك الأميركي، وفق موقع «لوبلوغ» الأميركي.
وفي الملف الانتخابي، وعد زعيم حزب «أزرق - أبيض» بيني غانتس، أمس، أن يتم تعيين وزير عربي في حال شكل الحكومة المقبلة، على أن يكون إما من «القائمة العربية المشتركة» وإما من خارجها.
أمنياً، تتواصل عملية ملاحقة منفذي عملية مستوطنة دوليف شمال غربي رام الله، التي أدت يوم الجمعة، إلى مقتل مستوطنة وإصابة والدها إيتان وشقيقها.
ورغم ثناء حركة «حماس» على مرتكبي الهجوم في دوليف، فقد تم تحويل الأموال القطرية البالغة 10 ملايين دولار لـ100 ألف عائلة محتاجة في قطاع غزة، حيث ستتلقى كل عائلة 100 دولار.
ونقلت القناة 12 عن المبعوث القطري محمد العمادي قوله في القطاع مساء السبت، إن «حماس وإسرائيل ملتزمتان وقف إطلاق النار بينهما وفق الاتفاق الذي تم التوصل إليه برعاية أطراف عدة، منها قطر والأمم المتحدة».
وأضاف أن «حماس وإسرائيل لا ترغبان في الحرب رغم التصعيد، وليس لديهما أي مصلحة في ذلك، وتفضلان الهدوء»، مشيراً إلى أن «الوضع الإنساني والاقتصادي في غزة، سيئ، وإذا شعر السكان بتحسن الوضع المادي فإن خطر الحرب سيتلاشى».
وذكرت وزارة الداخلية التابعة لـ»حماس»، أن السلطات المصرية، قررت إغلاق معبر رفح لمدة 3 أيام بدءاً من أمس.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا