«كوفبيك» تعرض شحنة غاز مسال

للتحميل من أستراليا في شهر سبتمبر
  • 15 أغسطس 2019 12:00 ص
  •  8

عواصم - وكالات - ذكر مصدران، أن الشركة الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية (كوفبيك) عرضت شحنة فورية من الغاز الطبيعي المسال للتحميل من أستراليا في شهر سبتمبر.
وأضاف المصدران، أن الشحنة معروضة على أساس تسليم ظهر السفينة (فوب) من محطة «ويتستون» في أستراليا في أواخر سبتمبر المقبل.
وقال أحد المصدرين، إن العطاء سيُغلق في 13 أغسطس على أن تظل العروض صالحة حتى 15 أغسطس.
و«كوفبيك» هي ذراع التنقيب الخارجية للكويت، وأحد المساهمين في مشروع «ويتستون» للغاز المسال الذي تشغله شركة «شيفرون».
من ناحية ثانية، قال الرئيس التنفيذي لشركة «كونتيننتال ريسورسز» هارولد هام، إنه ينبغي على «أوبك» أن تخفّض شحناتها من النفط، وإنه يجب على منتجي النفط الصخري الأميركيين أن يحذوا حذو المنظمة العالمية لتفادي إضافة المزيد من الخام إلى سوق تشهد بالفعل وفرة في المعروض.
وأضاف متحدثاً في مؤتمر «انتركوم» للنفط والغاز في دنفر، إنه يتوقع أن «أوبك» وحلفاءها سيجرون المزيد من الخفض في الإنتاج، مضيفاً أن «منتجي النفط الصخري يحتاجون إلى أن يدفعوا قاربنا في نفس الاتجاه. نحتاج إلى التأكد من أننا لا نحدث وفرة في المعروض في السوق».
في هذه الأثناء، ارتفع سعر برميل النفط الكويتي 1.18 دولار في تداولات الثلاثاء ليبلغ 59.34 دولار، مقابل 58.16 دولار للبرميل في تداولات الخميس الماضي، وفقاً للسعر المعلن من مؤسسة البترول.
من جهة أخرى، أظهرت بيانات من معهد البترول الأميركي، أن مخزونات النفط الخام في الولايات المتحدة سجلت زيادة غير متوقعة الأسبوع الماضي، بينما ارتفعت مخزونات البنزين وتراجعت مخزونات نواتج التقطير.
وزادت مخزونات الخام بمقدار 3.7 مليون برميل في الأسبوع المنتهي في 9 أغسطس، لتصل إلى 443 مليون برميل، في حين كانت توقعات المحللين تشير إلى انخفاض قدره 2.8 مليون برميل.
وهبطت مخزونات الخام في مركز التسليم في كاشينغ بولاية أوكلاهوما بواقع 2.2 مليون برميل.
وأظهرت بيانات معهد البترول أن مخزونات البنزين زادت بمقدار 3.7 مليون برميل، كما هبطت مخزونات نواتج التقطير، التي تشمل الديزل وزيت التدفئة، بمقدار 1.3 مليون برميل مقارنة مع توقعات لانخفاض قدره 810 آلاف برميل.
وذكر المعهد، أن واردات الولايات المتحدة من الخام ارتفعت الأسبوع الماضي 640 ألف برميل يومياً إلى 7.7 مليون برميل يوميا.

ارتفاع إنتاج الغاز في «ظهر» إلى 11.3 مليار متر مكعب

رويترز - بيّنت شركة «روسنفت» أن إنتاج الغاز الطبيعي في حقل ظهر بمصر، أكبر حقل غاز في البحر المتوسط، زاد أكثر من 3 أمثاله في النصف الأول من العام الحالي ليبلغ 11.3 مليار متر مكعب.
وذكرت، أن إنتاج الغاز من المشروع البحري سيبلغ 76 مليون متر مكعب (2.7 مليار قدم مكعبة) يوميا بحلول نهاية العام، مقارنة مع 68 مليون متر مكعب بالوقت الراهن.
وأوضحت «بعد بدء إنتاج الحقل في ديسمبر عام 2017، يمضي تطويره بأسرع من الجدول الزمني المحدد».

 

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا