الناصر وبلانكو خلال توقيع الاتفاقية (كونا)


اتفاقيات تعاون رياضي مع إسبانيا والأوروغواي والمجر

الناصر يثمن رعاية المبارك لـ«آسيوية البولينغ»
  • 14 أكتوبر 2019 12:00 ص
  •  23

الموسوي يفوِّت فرصة انتزاع برونزية مسابقة «كاتا الشواطئ» 

وقعت اللجنة الاولمبية الكويتية، اتفاقيات تعاون في المجال الرياضي مع كل من اسبانيا والاوروغواي والمجر في العاصمة القطرية الدوحة، امس، لا سيما في مجال تطوير الحركة الاولمبية.
وتهدف الاتفاقية التي وقعها رئيس اللجنة الشيخ فهد الناصر مع نظيره الإسباني أليخاندرو بلانكو على هامش تواجدهما في الدوحة لحضور حفل افتتاح دورة الألعاب الشاطئية العالمية الاولى والتي حقق فيها لاعبا الكراتيه الكويتيان محمد وسلمان الموسوي نتائج لافتة، إلى العمل على تطوير الحركة الاولمبية الكويتية وتطوير مهارات رياضييها والتعاون بين الاندية والاتحادات بين البلدين من خلال المعسكرات.
كما تهدف الى تبادل الكوادر الادارية والمدربين والحكام والمشاركة المشتركة في المؤتمرات العلمية المعنية بالرياضة والاعداد للمشاركة في البطولات الدولية والالعاب الأولمبية من خلال دعم اللاعبين والرياضيين.
واتفق الجانبان على أن ترسل إسبانيا فريقا فنيا في الالعاب الفردية والجماعية التي تتفوق فيها، الى الكويت، لإجراء دراسة ميدانية شاملة للوضع الفني واحتياجات الفرق والعمل على تطويرها.
اما الاتفاقية مع الأوروغواي والتي وقعها عن الاخيرة رئيس اللجنة الاولمبية الدكتور خوليو مايغلوني، فتهدف الى التعاون في المجال الرياضي لاسيما رياضة كرة القدم.
وتهدف الاتفاقية الى التعاون بين اللجنتين في مجال الرياضة لا سيما الالعاب التي تتميز بها الأوروغواي مثل كرة القدم، بالاضافة الى التطوير الاداري والفني في المجال الرياضي والتعاون الفني من خلال اعداد المدربين والفنيين.
كما ترصد تبادل الخبرات في مجالات التدريب وعلوم الرياضة والطب الرياضي وتبادل المعسكرات بين الاندية والاتحادات والابطال الاولمبيين.
وتهدف الاتفاقية مع المجر والتي وقعها عن الاخيرة رئيس اللجنة الاولمبية كريستيان كولسكار الى التعاون بين اللجنتين في مجال الرياضة لا سيما الالعاب التي تتميز بها المجر، بالاضافة الى التطوير الاداري والفني في المجال الرياضي والتعاون الفني واعداد المدربين. كما تهدف الى تبادل الخبرات في مجالات التدريب وعلوم الرياضة والطب الرياضي واقامة المعسكرات بين الاندية والاتحادات والابطال الاولمبيين.
وكان الناصر ثمن رعاية سمو رئيس مجلس الوزراء الشيخ جابر المبارك لبطولة آسيا الـ25 للبولينغ التي تنطلق منافساتها في الكويت، في 20 أكتوبر الجاري، مؤكدا أن تلك الرعاية تأتي في إطار ما دأبت عليه القيادة السياسية من تقديم دعم معنوي لأبناء الكويت.
ورحب باستضافة البلاد للبطولة التي تعد بمثابة تجمع قاري مميز يساهم في عودة الرياضة الكويتية إلى المحافل القارية والانطلاق نحو تحقيق إنجازات، مشددا على ضرورة أن تكون مثل تلك المسابقات بمثابة احتكاك قوي وفرصة حقيقية لتطوير مستوى أبناء الكويت في ظل مشاركة 28 دولة.
وأعرب عن ثقته في القائمين على تنظيم البطولة وجهودهم لإظهار الحدث الآسيوي المهم بالصورة التي تليق باسم البلاد، مؤكدا بأن اللجنة الأولمبية ستواصل تقديم الدعم اللازم للعبات كافة لاستضافة المزيد من المسابقات التي تسهم في الارتقاء والنهوض بالرياضة.
الى ذلك، فوت لاعب منتخب الكويت للكراتيه سلمان الموسوي فرصة انتزاع برونزية مسابقة فردي «كاتا» في الكراتيه ضمن الدورة التي يشرف على تنظيمها اتحاد اللجان الأولمبية الوطنية (أنوك)، بخسارته امام الفنزويلي أنطونيو دياز.
وكان سلمان الموسوي تأهل مع شقيقه محمد الى الادوار النهائية من المنافسات، حيث حقق المركز الاول على مجموعته بتحقيقه 24.46 نقطة، تلاه الفرنسي مونتاريلو (24.28) والصيني وانغ (24.28) والإسباني «جالان» (24.26).
اما محمد، فانتزع المركز الرابع في مجموعته مسجلا 24.20 نقطة، فيما جاء الاسباني كيونتيرو اولا بـ25.94 نقطة أمام الفنزويلي ديفاز (24.74) وشينغ من هونغ كونغ (24.60).
وقالت رئيسة الوفد الكويتي، عضو اللجنة الأولمبية فاطمة حيات لـ«كونا» ان الشقيقين حققا انجازهما الكبير، رغم المنافسة الشديدة من افضل لاعبي العالم والاجواء المناخية الصعبة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا