«الكلاب الشياطين» تأكل رجلا حيا في إسبانيا

  • 15 ديسمبر 2019 05:30 ص

وصفت وسائل إعلام إسبانية الكلاب التي هاجمت رجلا في إسبانيا بشراسة وأكلته حيا، بأنها «كلاب شياطين».

وأفادت الصحف الإسبانية بأن رجلا كان قد تعرض للطعن في جزيرة تنريفي، كبرى جزر الكناري الإسبانية، لتهاجمه مجموعة من الكلاب الشرسة لاحقا، وتلتهم ذراعه.

وعثرت السلطات على الرجل الضحية وسط حقل في مدينة لا لاغونا، ثاني أكبر مدن جزيرة تنريفي، التاريخية السياحية في الساعات الأولى من صباح الجمعة.

ووصف المسعفون الإصابات على جسد الضحية بأنها «مروعة»، مشيرين إلى أنه توفي بعد أن فقد كميات كبيرة من الدم.

وتسعى السلطات الآن إلى تحديد السبب الرئيسي للوفاة، وما إذا كان قد توفي متأثرا بجراحة نتيجة الطعن بسكين أم بسبب الكلاب التي التهمت أجزاء منه وهو حي.

وعثرت الشرطة ورجال الإطفاء على الرجل، بعد وقت قصير من الحادث، عقب تلقيهم لبلاغ بسماع استغاثات، وفق ما ذكرت صحيفة «صن» البريطانية.

وبحسب التقارير، فقد عانى الرجل من جروح بالسكين وآثار عض من كلبين ونزف، مشيرة إلى أنه تم التهام وتمزيق أجزاء من ذراعه، وأن الكلبين مدرجين في «سجل السلالات التي يحتمل أن تكون خطيرة».

وأثناء البحث عن الضحية، اضطر رجال الشرطة المسلحون لإطلاق النار في المكان خشية تعرضهم للهجوم من الكلبين، فيما تستمر عملية البحث في المنطقة بحثا عن أدلة وأي علامة على وجود سلاح يحتمل استخدامه في الجريمة.

ولم يتم تحديد هوية الرجل حتى الآن، كما أن جنسيته غير معروفة، لكن يعتقد أنه في الأربعينيات من عمره.

كذلك لم تحدد السلطات الإسبانية ما إذا كان الرجل قد تعرض لهجوم من طرف ثالث أو أنه قد ألحق الجروح بالسكين بنفسه عندما كان يقاتل الكلاب المتوحشة.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا