«بورشه كاين كوبيه الجديدة»... أداء مذهل بإطلالة راقية

الطراز الرياضي الأبرز

ملامح رياضية  تجذب الأنظار  على كل الطرقات

المركبة تعزّز إرث العملاق الألماني لتمييز السائقين


أداء مذهل مع هيكل جديد، ملامح رياضية تجذب الأنظار على كل الطرقات، إطلالة بارزة تسرق قلوب عشاق المركبات الفارهة، عناصر وضعتها شركة «بورشه» في الحسبان، فكانت النتيجة مركبة «كاين كوبيه» التي تأتي لتعزز إرث العلامة القائم على التألق في جميع الظروف.
محرر «الراي» حصل على تجربة قيادة للأيقونة الجديدة من مركز «بورشه الكويت، شركة بهبهاني للسيارات»، لتخرج بخلاصة أن العملاق الألماني على الوعد دائماً بجعل عملائه من أصحاب أبرز الموديلات، ومن المميزين بالتقنيات والتصاميم الحصرية التي تضعها بين أيديهم.
جاذبية وتقنيات متطورة تأتي جنباً إلى جنب مع تصميم السقف الذي زاد انحداراً بشكل لافت، لتوفير المزيد من الديناميكية، لتصبح «كاين كوبيه» الطراز الرياضي الأبرز في هذه الفئة من السيارات.
ومع التصميم الجديد للأبواب، ازداد عرض كتفي الكوبيه 18 ملليمتراً، بما يعزز مظهرها الجريء بالكامل، في وقت دمِجت لوحة أرقام السيارة في عارضة الصادم، ما يخفض من مظهرها البصري.
وتأتي «كاين كوبيه» الجديدة مع زجاج سقف بانورامي ثابت بمساحة 2.16 متر مربع كتجهيز أساسي، وتمنح هذه المساحة الزجاجية جميع الركاب إحساساً مذهلاً بالرحابة، فيما تحمي الستارة المدمجة القابلة للسحب الركاب من أشعة الشمس والبرودة.
وتتوفر السيارة الكوبيه بسقف كربوني كتجهيز اختياري، إذ يضفي خط المنتصف على السقف مظهراً رياضياً، في حين يتوفر السقف الكربوني في واحدة من مجموعات الوزن الخفيف الثلاث.
وتشمل هذه المجموعات أيضاً مواصفات «رزمة سبورت كرونو» الرياضية، مع عجلات «جي تي ديزاين» خفيفة الوزن قياس 22 بوصة، وفرش منتصف المقاعد من القماش بنقوشه المربعة، إضافة إلى لمسات تزيين المقصورة المصنوعة من الكربون وجلد ألكانتارا.

340 حصاناً
تمتاز سيارة «كاين كوبيه» بمحرك توربو سداسي الأسطوانات سعة 3 ليترات بقوة 340 حصاناً، وعزم 450 نيوتن متر، وسرعة قصوى تصل إلى 243 كم/‏‏‏‏‏‏الساعة.
ويتسارع هذا الطراز من صفر إلى 100 كيلومتر في الساعة خلال 6 ثوانٍ، وينخفض الزمن إلى 5.9 ثانية مع «رزمة سبورت كرونو» الرياضية الاختيارية.
وزودت المقصورة بمقعدين رياضيين قابلين للتعديل مع نظام كهربائي بثمانية إعدادات، لضبط وضعية المقاعد، مع مساند رأس مدمجة تمنح أعلى مستويات الراحة والثبات.
أما المقاعد الخلفية، فتأتي في شكل مقعدين عريضين يتسع كل منهما لشخصين، كتجهيز أساسي مع حجرة في الوسط لتخزين الأمتعة.
وينخفض ارتفاع المقاعد الخلفية في هذه الطرازات الجديدة عن المعهود في سيارات «كاين» بـ1.18 بوصة، ويُعزى ذلك إلى انخفاض خط السقف.
وعلى غرار الجيل الثالث من السيارة، تُجهَّز «كاين كوبيه» بركن القيادة المتطورة من «بورشه» والذي يشمل لوحة تجهيزات بشاشتي عرض بدقة عالية لعرض مجموعة كبيرة من المعلومات، ويمكن التحكم فيهما من خلال عجلة القيادة متعددة الوظائف.
بالإضافة إلى ذلك، تتوسط شاشة العرض قياس 12.3 بوصة التي تعمل بلمس لوحة العدادات وتتيح التحكم بمجموعة واسعة من الإعدادات والوظائف في السيارة.

مستويات أعلى من الديناميكية
زودت جميع طرازات «كاين كوبيه»، التي صممت لترتقي بمستوى الديناميكية، بعجلات قياس 20 بوصة، ونظام التوجيه المعزّز، ونظام إدارة التعليق النشط الذي يأتي كتجهيز أساسي.
ويتميز نظام «التوجيه المعزز» بالثبات عند الانطلاق بسرعات عالية، أما عند السير بسرعات بطيئة، فيتدخل لمساعدة السائق في الركن أو المناورة.
وعُدِّل نظام إدارة التعليق النشط، لمواصلة ضبط قوة التخميد لكل عجلة على حدة، إذ تأتي السيارة مع عجلات قياس 20 بوصة كتجهيز أساسي، وتتوفر بمزيد من التصاميم المختلفة عن الجيل الثالث من «كاين»، مثل عجلات «جي تي» قياس 22 بوصة، التي تأتي ضمن «رزمة سبورت كرونو».

5 أنماط قيادة جديدة
انطلاقاً من شخصيّتها المتكاملة، تتضمّن «كاين» الجديدة خمسة أنماط دفع وهيكل مُبرمجة مسبقاً يمكن اعتمادها وفقاً للمسار من خلال «نظام بورشه لإدارة الاتصالات».
وبالإضافة إلى نمط «الطرق الممهدة» (Normal) الرئيسي، يستطيع السائق الاختيار من بين أربعة أنماط أخرى تغيّر إعدادات السيارة كي تتلاءم مع ظروف المسار، تشمل «الوحل» (Mud)، و«الحصى» (Gravel)، و«الرمل» (Sand)، و«الحجارة» (Rocks)، يتمّ فيها تكييف عمل المحرك وأنظمة الهيكل، من ضمنها «نظام بورشه للتحكم بالدفع» (PTM) الخاص بالدفع الرباعي، و«نظام بورشه للتحكم بالتوازن» (PSM).
وأعادت «بورشه» تصميم هيكل «كاين» الجديد خفيف الوزن بالكامل، لتوفير توازن مثالي بين الأداء الرياضي والراحة، وهو يساهم في خفض وزن السيارة الإجمالي على الرغم من تجهيزاتها القياسية المُعززة.
وباتت أنظمة الهيكل كافة جديدة، من ضمنها التعليق الهوائي المتكيّف ثلاثي الحجرات والنظام الكهربائي لمنع انحناء الجسم جانبياً.
كما تتوفّر «كاين» الجديدة بـ«مكابح بورشه ذات السطح المطليّ» (Porsche Surface Coated Brakes) قياسية في نسخة «توربو»، التي تسجّل إطلالتها الأولى على الساحة العالمية، وهي تضمن تجاوباً أفضل وفترة خدمة أطول بنسبة تصل إلى 30 في المئة.

محرّكات قوية وفعّالة

جمع الجيل الجديد من «كاين» محركات قوية وفعالة، ومتجاوبة من ثماني سرعات تُعزّز قدرات السيارة، بفضل أوقات استجابتها الأقصر ونسبها الرياضية أكثر في تروسها الأولى.
ويولد محرك «كاين»، الذي يتألف من ست أسطوانات مع شاحن توربو واحد، 340 حصاناً، وعزم دوران يبلغ 450 نيوتن-متر، ما يتيح التسارع من صفر إلى 100 كلم/‏‏‏‏‏‏‏س في غضون 6 ثوانٍ (5.9 ثانية فحسب مع «رُزمة سبورت كرونو» (Sport Chrono Package) الاختيارية، وصولاً إلى سرعة قصوى تبلغ 243 كلم/‏‏‏‏‏‏‏س.
أما بالنسبة إلى «كاين إس»، فتندفع بمحرك «V6» مع شاحنيْ توربو سعة 2.9 ليتر بقوة 440 حصاناً، وعزم دوران يبلغ 550 نيوتن-متر، ما يخوّلها التسارع إلى 100 كلم/‏‏‏‏‏‏‏س في غضون 5 ثوانٍ (4.9 ثانية مع «رُزمة سبورت كرونو» الاختيارية، وصولاً إلى سرعة قصوى تبلغ 263 كلم/‏‏‏‏‏‏‏س.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا