الشهادة صادرة في أكتوبر 2018


مواطن يشكو همّه لـ «الراي»: شهادتي «نائمة» في التعليم العالي منذ 9 أشهر!

«أصبحتُ زبوناً لدى الوزارة وضاعت عليّ فرص العمل بانتظار المعادلة»

تخرّجتُ من جامعة القاهرة في أكتوبر 2018 ودرست تحت سمع وبصر «التعليم العالي» 


المخيزيم حدّد سبتمبر الفائت موعداً لي لتسلم الشهادة... ولكن إلى الآن لم أتسلّمها 


الوكيل رفض مقابلتي وتوقف عن الرد على الإيميل ولا أعرف متى ينتهي المسلسل


متزوج ولديّ أسرة وأطفال ومن غير اللائق أن أكون جليس المنزل بلا عمل 


 

بث مواطن، لديه شهادة جامعية «نائمة» في وزارة التعليم العالي منذ 9 أشهر، همه وشكواه لـ«الراي» بعدما «تقطعت بي السبل وبلغ مني اليأس ما بلغ، حيث تخرجت من كلية الحقوق في جامعة القاهرة في 2 أكتوبر 2018، وقدمت شهادتي إلى وزارة التعليم العالي لمعادلتها في فبراير الفائت، فأبلغت بأن المعادلة تحتاج إلى لجنة وسيستغرق الأمر من 4 إلى 6 أسابيع ولكن للأسف امتدت الـ6 أسابيع إلى 9 أشهر وما زلت أنتظر».
وقال المواطن اليائس: «أصبحت زبوناً لدى الوزارة لكثرة ما أتردد عليها ولا أعرف متى ينتهي هذا المسلسل، حيث طلبت مقابلة وكيل الوزارة الدكتور صبيح المخيزيم ولكن رفض مقابلتي، وطلب من موظفيه إبلاغي بإرسال موضوعي على إيميله الشخصي وقمت بذلك وقام بالرد الذي مفاده أنه ستجتمع لجنة المعادلات في سبتمبر وقد تمت الموافقة على معادلة شهادتي»، مضيفاً «انتهى سبتمبر وخاطبته مجدداً على الإيميل فقال (لا أعلم قد تجتمع وقد لا تجتمع) وحين طلبت منه تحديد موعد نهائي لتسلم الشهادة، توقف عن الرد على الإيميل وقلت له صراحة بأنني سألجأ إلى وسائل الإعلام لنشر الموضوع ولم يرد أيضاً».
وأوضح أن «باب التوظيف فتح وأغلق في جمعية المحامين، وأنا أنتظر الشهادة إضافة إلى بعض الفرص الأخرى التي ضاعت عليّ أيضاً وأنا أدور في هذه الدوامة، علماً بأنني درست تحت سمع وبصر التعليم العالي، وهي من فتحت لي الملف في هذه الجامعة الغنية عن التعريف، وشغلي كان قانونياً 100 في المئة»، مشيراً إلى أنه متزوج ولديه أسرة وأطفال وعليه التزامات مالية «وليس من اللائق أن أكون جليس المنزل بلا عمل».
وخلص إلى القول: «طلبوا مني لمعادلة الشهادة، شهادة التأمينات وبعض الثبوتيات والشهادة وكشف الدرجات... وجميع هذه المستندات قدمتها إليهم ولا أعرف ماذا يريدون أيضاً للإفراج عن معادلة شهادتي».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا