«موديز»: 130 مليار دولار إصدارات متوقعة للصكوك

توقعت وكالة «موديز» العالمية، أن ترتفع مستويات إصدار الصكوك بواقع 6 في المئة، لتبلغ نحو 130 مليار دولار خلال العام الحالي، ما يمثل رابع زيادة سنوية على التوالي.
وأوضح نائب الرئيس لشؤون الائتمان في وكالة «موديز»، نيتيش بوجناغاروالا، أن ارتفاع نشاط إصدار الصكوك في السعودية وماليزيا ساعد في دفع مستوى الإصدارات بشكل قوي، وبواقع 87 مليار دولار خلال النصف الأول من العام الحالي، مبيّناً في الوقت ذاته أن ذلك ساهم في تقليص الاحتياجات المالية للبلدان المصدرة.
ورجّحت الوكالة أن يسجل النصف الثاني من العام الحالي مستوى معتدلاً من الإصدارات بنحو 43 مليار دولار، على الرغم من أن ماليزيا ودول الخليج وبشكل أخص السعودية، ستواصل نشاط إصدارها بشكل اعتيادي.
وأوضحت وكالة «موديز» أن الدول التي تنتمي إلى نطاق أسواق التمويل الإسلامي، والتي تتمثل بمنطقة الخليج وماليزيا، وإندونيسيا، تستمر في تعديل مزيج التمويل لديها، مع دعمها لنمو طويل الأجل لأحجام إصدارات الصكوك، مبيّنة أن هذا التغير يعكس الرابط الثقافي بالتمويل الإسلامي ورغبة الحكومات في تشجيع التمويل المتوافق مع الشريعة، لافتة إلى أن ارتفاع الطلب على الصكوك من قبل البنوك الإسلامية المحلية وإصدارات البنوك المركزية في أسواق التمويل الإسلامي، تعتبر عوامل إضافية داعمة لهذا النمو.
من جانب آخر، أشارت الوكالة إلى أن هناك داخلين جدد إلى نطاق التمويل الإسلامي، بالإضافة إلى الأدوات الاستثمارية من قبيل الصكوك الخضراء، التي من الممكن أن تسهم أيضاً في تحفيز الإصدارات، متوقعة أن تتجه دولاً أفريقية إلى هذا السوق بشكل متزايد، منوهة إلى قيام مصر بإطلاق لجنة شرعية خاصة للإشراف على إصدارات الصكوك في أبريل الماضي.
وبينما يعيش سوق الصكوك الخضراء في مراحله الأولى، توقعت الوكالة بأن يحظى هذا السوق باهتمام متصاعد لا سيما مع الجهود العالمية لمكافحة التغير المناخي.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا