تركيا تصدر أدوات تشخيص سريع لـ «كورونا» إلى أوزبكستان وقرغيزستان

قال فخر الدين قوجه وزير الصحة التركي، اليوم الجمعة، إن تركيا ستصدر خلال الأيام المقبلة أدوات تشخيص محلية الصنع لفيروس كورونا إلى أوزبكستان وقرغيزستان يمكنها إظهار نتيجة الفحص خلال نحو ساعتين.
ولم يظهر أي مؤشر على أن تفشي فيروس كورونا في الصين بلغ ذروته، حيث أعلنت السلطات الصحية اكتشاف خمسة آلاف حالة إصابة جديدة، اليوم.
وأجلت تركيا هذا الشهر 42 من مواطنيها من مدينة ووهان الصينية، بؤرة تفشي الفيروس، وأبقتهم في الحجر الصحي لمدة 14 يوما لحين فحصهم.
وصرح الوزير في أنقرة أن المودعين قيد الحجر الصحي لم تظهر عليهم أي أعراض للإصابة بعد انقضاء فترة الحجر مضيفا أن أدوات تشخيص الفيروس التي تستخدمها تركيا تصل دقتها إلى 99.6 بالمئة.
وأشار إلى أن هذه الأدوات أنتجت بما يتماشى مع بيانات منظمة الصحة العالمية ويمكنها إظهار النتائج بين 90 و120 دقيقة، وهو ما يقل بقليل عن الوقت اللازم للتشخيص في ألمانيا وفرنسا.
وقال الوزير إن كلا من قرغيزستان وأوزبكستان طلبت عشرة آلاف أداة تشخيص وستبدأ تركيا تصديرها في غضون الأيام المقبلة.
وأضاف «سيكون التصدير على حسب الطلب».

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا