(أصلي اردوغان)


القضاء التركي يبرئ «اردوغان» في قضية نشاطات إرهابية

  • 14 فبراير 2020 11:32 م
  • الكاتب:(أ ف ب)

برأت محكمة في اسطنبول، الجمعة، الروائية التركية أصلي اردوغان في ختام محاكمة مثيرة للجدل في قضية «نشاطات إرهابية» أثارت قلق الأسرة الدولية.
وبرأت المحكمة الروائية من تهم «محاولة المساس بسلامة الدولة» و«الانتماء إلى مجموعة إرهابية»، وأمرت بالتخلي عن ملاحقتها بتهمة «الدعاية الإرهابية»، حسب ما ذكرت صحافية من وكالة فرانس برس حضرت الجلسة.
وكان المراقبون الأجانب والمنظمات غير الحكومية يتابعون هذه المحاكمة عن كثب إذ يرون أنها رمز لتشدد السلطات التركية بعد محاولة الانقلاب على الرئيس رجب طيب إردوغان في يوليو 2016.
وأصلي إردوغان التي ترجم العديد من رواياتها إلى لغات أجنبية، تخضع للمحاكمة لتعاونها مع صحيفة أوزغور غونديم القريبة من الأكراد والتي أغلقت في 2016.
وتتهمها السلطات التركية بأنها ساعدت عبر تعاونها مع الصحيفة، حزب العمال الكردستاني الحركة المسلحة التي تخوض تمردا في تركيا وتعتبرها أنقرة منظمة «إرهابية».
ولم تحضر الروائية (52 عاماً) المقيمة حاليا في ألمانيا، الجلسة.
وعبّرت والدتها عن مفاجأتها بعد الإعلان عن الحكم. وقالت لفرانس برس «صدّقوني، أنا سعيدة جداً. هذا ما كنت أريده لكن كان من الصعب عليه تصديق الأمر. سألت مرات عديد إذا ما كانت فعلاً ستُبرّأ».
أضافت وعلى وجهها ابتسامة عريضة «تقبلت الأمر بعد أن سمعت كلمة (تبرئة) تسع أو عشر مرات».
وقال محامي أصلي إنها تتلقى علاجاً طبياً في ألمانيا وقد تعود إلى تركيا ما إن تنهيه.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا