اليابان تعلن عن 67 إصابة جديدة بكورونا على متن السفينة السياحية قبالة سواحلها

.. أميركا تجلي مواطنيها منها

أعلنت اليابان عن 67 إصابة جديدة بكوررونا على متن السفينة السياحية قبالة سواحلها.
ذكرت صحيفة وول ستريت جورنال، يوم الجمعة، أن وزارة الخارجية الأميركية ستجلي بعض المواطنين الأميركيين وأسرهم من السفينة دايموند برنسيس الخاضعة للحجر الصحي في اليابان والتي تأكدت إصابة أكثر من 200 على متنها بفيروس كورونا الجديد.
وقالت الصحيفة نقلا عن مسؤول في المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها إنه سيتم توفير مقاعد لنحو 380 شخصا على متن رحلتين جويتين للإجلاء من اليابان إلى الولايات المتحدة.
ونقلت عن هنري والكي مدير قسم الاستعداد والأمراض الناشئة المعدية بالمراكز إن من سيتم إجلاؤهم سيصلون إلى الولايات المتحدة يوم الأحد على أقرب تقدير.
ولم يتسن الحصول على تعليق من المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها.
كما لم يتسن الحصول على تعليق من مسؤولين بوزارتي الصحة والخارجية اليابانيتين.
ووضُعت السفينة دايموند برنسيس، المملوكة لشركة كرنيفال كورب، في الحجر الصحي لمدة أسبوعين لدى وصولها إلى يوكوهاما في الثالث من فبراير بعد أن ثبتت إصابة رجل كان على متنها ونزل في هونغ كونغ بالفيروس.
ويوجد نحو 3500 شخص على متن السفينة تأكدت إصابة 218 منهم بعدوى كورونا.
وتم نقل من ثبتت إصابتهم بالعدوى إلى المستشفى.

مستندات لها علاقة

  • شارك


اقرأ أيضا